أخبار عاجلة
الرئيسية » التعريف بالكلية

التعريف بالكلية

 

الاحترافية،الجودة والريادة..

 قيم حرصت كلية علوم الإعلام و الاتصال -جامعة الجزائر3-، اعتمادها في بناء صرحها العلمي ،ماجعل قلعتها حصينة ، يتخرج منها ألاف الاطارات و النخب ، التحق بهيئة تدريسها أساتذة كبار من مختلف الدول العربية و الغربية منذ بدايتها الأولى ، انتسب اليها عددا معتبرا من الطلبة العرب والأفارقة .

  • المدرسة الوطنية العليا للصحافة 1964

بعد الاستقلال ، و نظرا للتعتيم الإعلامي الفرنسي الذي مارسه المستدمر في حق الشعب الجزائري و تغليطه عبر وسائل اعلامه الخبيثة ، عكفت الجزائر على الارتقاء بالمجال الاعلامي ، لتحسين صورتها عالميا. وذلك بتكوين اطارات في هذا التخصص، فقد تم إنشاء المدرسة العليا للصحافة ، بموجب المرسوم التنفيذي الصادر بالجريدة الرسمية بتاريخ 21 ديسمبر 1964، ب “جاك كارتي” بالعاصمة ،الذي دخل حيز التطبيق في أكتوبر 1964 ، هدفها تكوين صحفيين باللغتين العربية و الفرنسية للارتقاء بالصحافة الجزائرية .حيث تم تكوين (303 طالب متخرج من المدرسة بين الفترة 1964 و 1976 ) و ( 173 باللغة العربية و 130 باللغة الفرنسية )  .

 

  • معهد العلوم السياسية و الإعلام 1976-1983

تمت عملية  دمج المدرسة الوطنية العليا للصحافة ،  بمعهد العلوم السياسية مع مطلع 1976 ،حيث تحول إلى  معهد العلوم السياسية والإعلام، تخرج منها 209 طالب وطالبة باللغتين العربية والفرنسية ، بلغ عددهم

( 125 باللغة العربية ،و 84 باللغة الفرنسية ) .

 

  • معهد علوم الاعلام والاتصال  1983-1990 

وعند إعادة هيكلة نظام المعاهد في 1983 ، أصبحت جامعة الجزائر تضم 14 معهدا  من بينهم معهد علوم الإعلام والإتصال الذي كون 421 متخرج باللغة العربية فقط .

، بكلية العلوم السياسية.Département ثم تحول المعهد خلال التسعينات إلى” قسم الاعلام  

 

إن إعادة هيكلة جامعه الجزائر، في شكل كليات في ديسمبر 1998، تم إلحاق معهد علوم الإعلام والإتصال ، بكلية الآداب واللغات ، يليها بكلية العلوم السياسية والإعلام في 18 سبتمبر2001

 

  • كلية علوم الإعلام والاتصال 2012

 

تم إنشاء كلية علوم الإعلام والاتصال بموجب المرسوم التنفيذي رقم 12-424 المؤرخ في 15 ديسمبر 2012، بجامعة الجزائر 3 .  الكائن مقرها في 11 طريق دودو مختار ببن عكنون- الجزائر العاصمة.

 

عمداء الكلية ….

وقد تتابع على عمادة الكلية عدد كبير من العمداء ، منذ نشأتها سنة 1964 الى غاية اليوم، وهم كالتالي :

 

– أول مدير للمدرسة الوطنية العليا للصحافة ،الاستاذ الدكتور جميل بن ديمراد 1964-1967

-الاستاذ الدكتور محمد الميلي ،مدير المدرسة العليا للصحافة  1967-1971

-الاستاذ الدكتور زهير احدادن ،مدير المدرسة العليا للصحافة 1971-1975

– الأستاذ الدكتور سليمان الشيخ ،مدير معهد العلوم السياسية والإعلام 1975-1982

– الاستاذ الدكتور ،محمد عباسة مدير معهد علوم الاعلام والاتصال 1983-1985

– الاستاذ الدكتور،أحمد بن مرسلي ، مدير معهد علوم الاعلام والاتصال 1985-1987

– الاستاذ الدكتور ،زوبير شاوش رمضان ،مدير معهد علوم الاعلام والاتصال 1987-1989

-الاستاذ الدكتور عبد السلام بن زاوي ،مدير معهد علوم الاعلام والاتصال 1989 -1994

-الاستاذ الدكتور خليفة بوراس ،مدير معهد علوم الاعلام والاتصال 1994-1995

-الاستاذ الدكتور بومعيزة السعيد ،مدير معهد علوم الاعلام والاتصال 1995 -1997

-الاستاذ الدكتور عبد السلام بن زاوي ،مدير معهد علوم الاعلام والاتصال 1997-2000

-الأستاذ الدكتور اسماعيل دبش ،عميد كلية العلوم السياسية و الاعلام 2001-2003

-الاستاذ الدكتور أحمد حمدي ،عميد كلية العلوم السياسية والإعلام 2003-2013

– الاستاذ الدكتور يوسف تمار ،عميد كلية علوم الاعلام والاتصال 2013-2014

– الاستاذ الدكتور أحمد حمدي عميد كلية الاعلام والاتصال 2014-2020

-الاستاذة الدكتوره مليكة عطوي ،عميدة كلية علوم الاعلام والاتصال جوان 2020 …

 

وانتقلت الكلية من مقرها الاول بجاك كارتي بقلب العاصمة ، إلى بن عكنون ، حيث عرفت مسيرة تطوير و تحديث ، من تأسيس مخابرها و فرق بحث ،و استوديوهاتها ، بهدف تطوير مهارات الطلاب ،والنهوض بالبحث العلمي، وتدريبهم على أحدث المستجدات واستخدام التقنيات و المهارات في سماء الاعلام و الاتصال ، نظرا للتطور المذهل للثورة التكنولوجية و الوسائل الالكترونية ،مما انعكس على الدراسات الاعلامية و المناهج التعليمية ،و فرض رهانات جديدة في اوساط الطلبة والباحثين

 

الرؤية ،الرسالة و الأهداف

 

  • الرؤية

تتطلع كلية الإعلام و الاتصال -جامعة الجزائر 3- إلى دعم مكانتها وريادتها ، و رفع مستوى المعرفة العلمية البحثية ،وتعزيز سبل الابداع و التفكير العلمي ،و التواصل الفعال وتنمية الشعور بالمسؤولية ، وبناء  قيادات إعلامية مبدعة ،و تفعيل الشراكة المجتمعية ،و النشاطات، و الخدمات الابداعية للمساهمة في النهوض بالمجتمع  .

  • الرسالة              

تلتزم الكلية بإعداد طلبة متميزين في مجالات الإعلام و الاتصال ، وتأهيلهم تأهيلاً علمياً ومهنياً و تكنولوجياً متطوراً، يلبي احتياجات سوق العمل ، ومتطلبات المنافسة محلياً وعالمياً،مع رفع مستوى التزامهم بالمسئولية تجاه الوطن وقضايا المجتمع.

– الريادة  من خلال تحقيق وضع تنافسي متقدم مقارنة بالكليات الأخرى.

-التميز من خلال ضمان جودة الرسائل العلمية للاستفادة بها .

-التطوير المستمر و مواكبة التطور العلمي و التكنولوجي .

– النظرة المستقبلية ، من خلال الاستفادة من دراسات الدول المتقدمة في هذا المجال ،وتطبيقاتها في المجتمع الجزائري.

– الالتزام بأخلاقيات المجتمع وتقاليده.

– الشراكة و التعاون ، بين الكلية ومؤسسات المجتمع المختلفة سواء الإعلامية منها، أو غيرها من المؤسسات  الاقتصادية و التنفيذية بالدولة.

  • الأهداف

– السعي نحو تأصيل علمي لعلم الاعلام ، في سبيل الرقي بمستوى الأداء الإعلامي .

– إعداد الكفاءات الطلابية المؤهلة في مجالات الاتصال ، للإسهام في دفع عجلة التنمية ،و تلبية احتياجات المجتمع و سوق العمل .

-المساهمة في خدمة المجتمع ،من خلال البحوث النظرية و التطبيقية لقضايا المجتمع .

-الإسهام في تسخير العمل الإعلامي و الاتصالي ، لخدمة ثوابت الدولة و مصالحها الاستراتيجية و تعزيز اللحمة الوطنية .

– تدريب ،و تنمية ،و تطوير مهارات الطلاب ، و قدراتهم في ممارسة العمل الإعلامي .

-إثراء البحث العلمي ،و المكتبة بالبحوث و الكتب و الدراسات العلمية في مجالات الإعلام و الاتصال .

– رفع كفاءة البحوث العلمية ،وربطها بأولويات المجتمع

4/1 –  تطوير المجلات العلمية للكلية ، والسعي من أجل حصولها على وزن وطني و دولي .

– توفير مناخ جامعي يتسم بالمساواة ،والحرية ،والديمقراطية ،والعدالة، لجميع فئات الكلية.